بسم الله الرحمن الرحيم

تعريفات الدعم والمقاومة

الدعم: هو عبارة عن الرقم(السعر) الذي يكون تحت السعر الحالي .

انواع الدعوم : الدعوم هي قمم او قيعان او دعم فيبوناتشي او دعم متوسطات او دعم مسارات او دعم بولنقر او دعم اي مؤشر اخر.

المقاومة: هو عبارة عن الرقم( السعر) الذي يكون فوق الرقم (السعر) الحالي.

انواع المقاومات : المقاومات هي قمم او قيعان او مقاومة فيبوناتشي او مقاومة متوسطات او مقاومة مسارات او مقاومة بولنقر او مقاومة اي مؤشر اخر.

الاختراق و الكسر

الاختراق : يتم الاختراق عندما يتجاوز الرقم(السعر)الحالي رقم المقاومة.

الكسر : يتم الكسر عندما ينزل الرقم(السعر)الحالي عن رقم(سعر) الدعم.

مستويات الدعم والمقاومة:

إن مستويات الدعم والمقاومة تمثل حقيقة الصراع بين المشترين والبائعين, بين حجم الطلبات وحجم العروض.

عندما يصل السهم لسعر جيد وعالي يرى البائعين أن هذا السعر
مناسب لبيع السهم لجني الأرباح وفي نفس الوقت يرى المشترين أن هذا السعر
غالي فتقل جاذبية السهم للشراء, عند هذه النقطة يتوقف السهم عن الصعود لأنه
يجد مقاومة تمنع ارتفاعه متمثلة في أن عروض البيع أقوى من طلبات الشراء
فيرتد السهم للأسفل.

وعندما ينزل السهم تحت ضغط قوى العرض, يصل لمستوى تتساوى
فيه قوى العرض والطلب, إما أن يكون زخم النزول ضعيفا فيتحرك السهم في نطاق
محدود وضيق بحيث يكون خط المقاومة في الأعلى وخط الدعم أسفل منه, وإما
يستمر في النزول مستفيدا من الزخم الذي حصل عليه السهم عند انعكاسه من
الأعلى إلى الأسفل.

مع استمرار نزول السهم يصل إلى نقطة يضعف فيها الزخم, عندها
يرى البائعين أن سعر السهم رخيص جدا وأنه من الغير مجدي بيع السهم بهذا
السعر الرخيص, وفي نفس الوقت يرى المشترين أن سعر السهم أصبح رخيصا وأنه
يمثل فرصة شراء حقيقية لهم لهذا تبدأ قوى الطلب تتغلب على قوى العرض ويرتد
السهم من اتجاه النزول إلى اتجاه الصعود.

باختصار:

مستوى الدعم:

هو مستوى السعر الذي يعتقد أن قوى الطلب ( المشترين –
الثيران ) هي التي تتحكم بالسهم وبالتالي تتغلب على قوى العرض مما يمنع
السهم من الانخفاض أكثر.

مستوى المقاومة:

هو مستوى السعر الذي يعتقد أن قوى العرض ( البائعين –
الدببة) هي التي تتحكم بالسهم وبالتالي تتغلب على قوى الطلب مما يمنع السهم
من الارتفاع أكثر.

يمكن حساب مستويات الدعم والمقاومة حسابيا وهي طريقة نافعة
لمن أراد ان يستخدمها بشكل يومي لأنها تحسب مستويات الدعم والمقاومة لكل
يوم.

ويمكن تحديدها من خلال المخطط وذلك من خلال رسم الخط بداية
من أول نقطتين على نفس الإرتفاع أو الإنخفاض مع الآخذ بعين الإعتبار إتجاه
السهم وخطوط المسارات التي اخذناها في الدرس السابق وهي تمثل دعم ومقاومة
للسهم في حالة الصعود, الهبوط, وتحصر التذبذب عند نطاق محدود.

سوف نرى من خلال الرسم البياني مثال من خطوط الدعم والمقاومة للسهم.

 

 

 

 

كيف يمكن أن نستفيد من مستويات الدعم والمقاومة في الدخول والخروج من السهم؟

 

 

النقطة التي يخترق فيها السهم مستوى المقاومة تعتبر نقطة شراء جيدة وفرصة دخول للسهم بشرط وجود دعم من حيث إرتفاع الكمية.

 

 

إذا كسر السهم عند نزوله حاجز الدعم, تعتبر نقطة بيع وخروج من السهم, ويتأكد ذلك بإرتفاع الكمية.

 

 

النقطة التي يرتد فيها السهم من مستوى
الدعم للأعلى تعتبر نقطة دخول وشراء للسهم جيدة وذلك لأن الأسهم عند
ارتدادها من مستوى الدعم تذهب في الغالب لإختبار مستوى المقاومة مرة
أخرى.(شاهد صورة الرسم البياني بالاعلى كمثال)

 

 

النقطة التي ينعكس فيها السهم عن مستوى
المقاومة, تعني أن السهم سوف يعود مرة أخرى لإختبار مستوى الدعم لهذا
تعتبر هذه نقطة خروج من السهم.

 

 

المضارب الحريص عليه دائما أن يضع طلب
شراء عند إرتداد السهم من مستوى الدعم للأعلى, وطلب بيع عند وصل السهم
لمنطقة سابقة لمستوى المقاومة حتى يضمن تنفيذ الصفقة وتحقيق الربح بشكل
آمن.